الاثنين، 22 أبريل، 2013

الثوم علاج لارتفاع ضغط الدم

استخدام الثوم لأغراض طبية يعود إلى آلاف السنين
خلصت دراسة أجريت من قبل أطباء استرالييين، من جامعة أديلايد، إلى أن الثوم قد يكون مفيداً كدواء لعلاج ارتفاع ضغط الدم.وقد أخضع الأطباء 50 مريضاً في تجربة لمعرفة ما كان الثوم يساعد أولئك الذين لديهم ضغط الدم مرتفع.
وقد وجدت الدراسة أن المرضى اللذين تم اعطائهم أربع كبسولات مستخرجة من الثوم، يومياً كان ضغط دمهم منخفضاً من أقرانهم
اللذين أعطوا كبسولات وهمية.
نتائج الدراسة نشرت في المجلة العلمية Maturitas.
وقالت مؤسسة القلب البريطانية ان هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث لتأكيد هذه النتائج، مضيفة بأن الثوم مفيد للقلب.
وقد عمل مستخرج الثوم على خفض الكولسترول وخفض ضغط الدم المرتفع، لدى المرضى بارتفاع ضغط الدم.

علاج قديموقالت الباحثة كارين ريد: "تجربتنا هي الأولى لتقييم التأثير، من حيث الإمكانية وقبول استخدام الثوم كعلاج إضافي يقلل من ضغط الدم المرتفع في المرضى الذين يعانون منه".
ويقول الخبراء أن مستخرج الثوم يمكن فقط أن يستخدم بعد طلب المشورة الطبية، فالثوم يمكن أن يميع الدم أو يتفاعل مع بعض الأدوية.
وقالت إلين مايسون، من كبار ممرضات في مؤسسة القلب البريطانية، إن استخدام الثوم لأغراض طبية يعود إلى آلاف السنين، ولكن من الضروري أن يثبت البحث العلمي أن الثوم يمكن أن يساعد في حالات مثل ارتفاع ضغط الدم.
وأضافت: "هذه الدراسة أظهرت انخفاض طفيف في ضغط الدم بعد استخدام مستخرجات الثوم، ولكنه ليس كافياً أو كبيراً بما فيه الكفاية حالياً، كي يوصى به بديلاً عن الدواء".

الثوم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق