الثلاثاء، 23 أبريل، 2013

"ياهو" تعيد ترتيب البيت وتتخلى عن بعض المنتجات


المجموعة تسعى للتركيز على خدمات تعتبرها أساسية في حياة المستخدمين

نيويورك - فرانس برس -


تواصل مجموعة "ياهو" المعلوماتية ترتيب شؤون بيتها، من خلال التخلي عن بعض المنتجات للتركيز على تلك التي تعتبر "أساسية" في حياة زبائنها اليومية.

وفي رسالة نشرت على الموقع الرسمي للمجموعة، أعلنت الشركة أنها ستوقف في 30 من إبريل/نيسان خمسة منتجات، هي منظم الفعاليات "ابكامينغ" وخدمة "ياهو ديل"، وخدمة الرسائل النصية بشأن مواضيع متعددة، وخدمة "كيدس" للأطفال، وتطبيقات الرسائل النصية الخاصة بالهواتف الخلوية.

ومن المزمع أن توقف "ياهو" العمل ببعض النسخ القديمة للدردشة في بريد "ياهو مايل" ابتداء من الثالث من يونيو/حزيران.
وتندرج هذه القرارات في سياق "مجهود يبذل حاليا" للنظر في المنتجات "بغية التأكد من أنها لا تزال في صميم العادات اليومية" للمستخدمين، على ما شرحت المجموعة.

وأشارت "ياهو" إلى بعض المنتجات التي تعتزم التركيز عليها مستقبلا، مثل النسخة المحدثة من بريد "ياهو مايل"، وتطبيق خاص بتوقعات الأحوال الجوية أطلقته المجموعة الأسبوع الماضي لهاتف "آي فون".

وغالبا ما تقوم مجموعات الإنترنت مثل "جوجل" بهذا النوع من العمليات في خدماتها بحلول فصل الربيع.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق