الثلاثاء، 21 مايو، 2013

‫ماذا تعرف عن نزيف الأنف ؟


أكثر من 70% من البشرعلى اختلاف أجناسهم والوانهم , تعرضوا لنزيف الأنف ولو مرة واحدة في حياتهم !!


فهل هي حالة طبيعية أم هي حالة تستدعي الاهتمام و العناية !!

يتمييز الانف باحتوائه على شبكة كثيفة من الشعيرات الدموية المغلفة بطبقة رقية من النسيج الضام , عدا عن اقتراب هذه الشبكة بشدة من الطبقة الخارجية للغشاء المخاطي في جدار الانف الداخلي .

ولأن الانف هو أكثر الاعضاء بروزآ وانفتاحآ في جسم الانسان , فهوالاكثر عرضة للضربات والاصطدام كما هو الحال عند المتغيرات الجوية الطبيعية كختلاف درجات الحرارة وطبيعة الهواء المحيط بالانف .


درجات نزيف الأنف:

يصنف أطباء الانف والاذن والحنجرة نزيف الانف الى 3 أصناف وهي :


1- النزيف الضعيف , وتقل فيه كمية الدم عن 200مل .
2- النزيف المتوسط , وتزيد فيه كمية الدم المسال عن 200 مل .
3- النزيف القوي , وتصل كمية الدم النازف من الانف الى 1 لترفي بعض الاحيان.

ويأخذ هذا التصنيف مصدر النزيف ,واعمار المصابين وجنسهم (ذكر- انثى) بعين الاعتبار , فقد يكون الانف ليس مصدر النزيف في بعض الاحيان , كما يعد سن المصاب وجنسه دلالة واضحة على سبب النزيف .


ابرز الاسباب العامة :

1- الضربات و الحوادث
2- امراض الجهاز التنفسي
3- شدة النفخ (الاستمخاط ) المتكرر من الانف
4- جفاف الهواء المحيط
5- قلة الفيتامينات
6- ارتفاع ضغط الدم
7- نمو الاعضاء التناسلية , والدورة الشهرية
8- التدخين
9- الحساسية

نزيف الانف عند الاطفال :

الاطفال أكثر الفئات عرضة لنزيف الانف و السبب الرئيسي لذلك هو تموقع شبكة الشعيرات الدموية الدقيقة للطبقة الخارجية من الغشاء المخاطي للانف , وسرعة تفاعلها مع اي مؤثر طفيف , فحتى لو نفى الطفل تعرضه لاصابة, او تكرار وضع اصبعه في الانف , فقد يتعرض الطفل للنزيف بسبب الاستمخاط بشدة , او تعرضه لاشعة الشمس , او الهواء الجاف , او الاصابة ببعض الامراض كالاتهاب الفايروسي (الزكام – الجريب)على سبيل المثال .



ولكن نزيف الانف المتكرر يستدعي الاستشارة الطبية , فقد يكون الانف بريئ من النزيف , فلا بد من ملاحظة لون الدم النازف , فلون الدم الغامق يدل على نزيف قد يكون بعيدآ عن فتحة الانف , فتركيب الانف, عبر قنوات مفتوحة مع الاذن و الحلق يسمح بجريان الدم من خلال الانف .


ولقطع الشك باليقين بل ويشدد بعض الاطباء على ضرورة فحص الدم للتاكد من سلامة المكونات المتخصصة بتجلط الدم , ومتابعة ضعط الدم , فارتفاع ضعط الدم يعد سبب مباشرآ في نزيف الانف أيضآ .
وقد يتكرر نزيف الدم في مرحلة البلوغ , فنمو الاعضاء التناسلية وبخاصة عند الاناث قد يثير نزيفآ من الانف .


ولا بد من الاشارة ان نزيف الانف بعد الاصابة بضربة في الرأس يستدعي التوجه الفوري للمشفى , ويعد من اخطر انواع نزيف الانف , وذلك لان النزيف قد يكون من الدماغ و بخاصة من قاعدة الدماغ .


اما النزيف لدى كبار السن فقد يكون نجدة في بعض الاحيان من جلطة دماغية مؤكدة , فقد شاع في القدم التخلص من الدم عن طريق الانف او الاذن للتخفيف من ضغط الدم المرتفع , او من الدم الفاسد كما كان يطلق عليه .


ويعد الانسان الوحيد من بين الكائنات الحية الذي يتشابه في تكوين غشائه المخاطي في الاتف مع الغشاء المخاطي والنسيج الضام في رحم المرأة . ويتفاعل الانف مع الرحم اثناء الافرازات الهرمونية والدورة الشهرية احيانآ . فتظهر حالة النزيف من الانف كحالة مصاحبة للمتغيرات الهرمونية في جسم الانسان . ولذلك فقد يلاحظ نزيف الانف اثناء الدورة الشهرية للمرأة .


ويعد النقص في بعض الفيتامينات وابرزها فيتامين (س) , الذي يشكل عاملآ ضروريآ في مرونة جدران الاوعية الدموية عاملآ مهمآ في نزيف الانف كما يعد نزيف لثة الاسنان دلالة واضحة على النقص الشديد في فيتامين (س) .


طرق الوقاية :
1-
متابعة ضغط الدم , اذا كان النزيف نتيجة لارتفاع الضغط
2- الاكثار من السوائل , والتجول في الهواء الرطب
3- الابتعاد عن درجات الحرارة المرتفعة
4- تناول الفواكه و الخضروات الطازجة
5- الاقلاع عن التدخين

طرق العلاج :

1- عند التعرض للنزيف , يجب حني الرأس للامام , لكي لا يسيل الدم في الحلق ويغلق المجرى التنفسي
2- الاستمرار في التنفس عن طريق الفم
3- اغلاق الانف على الفور باليد , ويفضل رفع اليدين فوق الرأس في حال وجود شخص مرافق ليغلق الانف بدلآ من المصاب
4- الجلوس , وعدم الاستلقاء او حني الرأس للخلف
5- غلق الانف بالقطن المبلل بالمياه المالحة
6- التهدئة من روعة المصاب , لان التوتر يزيد من النزيف
7- وضع الثلج على سطح الانف الخارجي
8- عدم تناول الاطعمة والمشروبات الساخنة خلال يومين من النزيف


على الفوراتصل بالطبيب في الحالات التالية :

1- نزيف من الانف عند الاطفال تحت سن 3 سنوات
2- عدم الاستطاعة من وقف النزيف الذي يزيد عن كمية 200 مل
3- النزيف بدأ عند التعرض لضربة في الرأس
4- النزيف بدأ مع ارتفاع درجة حرارة الجسم
5- طفح جلدي يصاحب النزيف , او بقع زرقاء على الجلد احيانآ
6- التعرض للدوران او الاغماء قبل او اثناء النزيف

وفي حين النزيف المتكرر , و الشعور بانسداد المجرى التنفسي عبر الانف اوالتعرض لنزيف اللثة من الفم, يرجى مراجعة الطبيب , ويستحسن استشارة طبيب (أنف –اذن – حنجرة )‬

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق